مخزونات النفط الأمريكية تسجل أدنى مستوياتها منذ 2015

طباعة

تراجعت مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة بأكثر من المتوقع الأسبوع الماضي، مسجلة أدنى مستوياتها منذ 2015، مع قفزة في الصادرات وتراجع المخزونات في مركز التسليم في كاشينغ.

وبحسب إدارة معلومات الطاقة الأمريكية، فقد هبطت مخزونات الخام 6.1 ملايين برميل إلى 404.94 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 20 يوليو/تموز، مقابل توقعات محللين لهبوط قدره 2.3 مليون برميل، مسجلة أدنى مستوى لها منذ فبراير/شباط 2015.

ولا تتضمن تلك المخزونات الاحتياطي البترولي الاستراتيجي الذي تستخدمه البلاد في حالات الطوارئ.

وقالت الإدارة إن مخزونات الخام في مركز تسليم العقود الآجلة في كاشينغ بأوكلاهوما انخفضت 1.1 مليون برميل، إلى 23.73 مليون برميل، وهو أدنى مستوى منذ نوفمبر/تشرين الثاني 2014.

وارتفع استهلاك مصافي التكرير من النفط الخام 46 ألف برميل يوميا إلى 17.29 مليون برميل يوميا، بحسب بيانات الإدارة، بينما هبطت معدلات تشغيل المصافي 0.5 نقطة مئوية إلى 93.8%.

وتراجعت مخزونات البنزين 2.3 مليون برميل إلى 233.5 مليون برميل، في حين توقع محللون في استطلاع لرويترز هبوطا قدره 713 ألف برميل.

وأظهرت بيانات إدارة معلومات الطاقة أن مخزونات نواتج التقطير، التي تشمل الديزل وزيت التدفئة، تراجعت 101 ألف برميل إلى 121.21 مليون برميل، مقابل توقعات بزيادة قدرها 207 آلاف برميل.

وانخفض صافي واردات الولايات المتحدة من النفط الخام الأسبوع الماضي بمقدار 2.5 ملايين برميل يوميا إلى 5.09 ملايين برميل يوميا، مع صعود الصادرات 1.2 مليون برميل يوميا إلى 2.7 مليون برميل يوميا، مقتربة من ثلاثة ملايين برميل يوميا، وهو المستوى القياسي المرتفع الذي سجلته في الأسبوع المنتهي في 22 يونيو/حزيران.