إيني: الطاقة الإنتاجية لحقل ظُهر المصري تصل لملياري قدم مكعبة يوميا في سبتمبر

طباعة

أعلنت شركة إيني الإيطالية أن الطاقة الإنتاجية لحقل ظُهر المصري العملاق وصلت إلى 1.6 مليار قدم مكعبة يوميا وإنها من المتوقع أن تصل لملياري قدم مكعبة يوميا تقريبا بحلول سبتمبر/أيلول المقبل.

وأشارت الشركة في بيان لنتائج أعمالها عن الربع الثاني من 2018 إلى أنها جمعت 50 مليون يورو مقدما مقابل إمدادات غاز مستقبلية للحكومة المصرية من المخطط توجيهها لتمويل النفقات الرأسمالية لحقل ظُهر.

وأضافت إيني أنه تم الانتهاء من التخارج من حصة قدرها عشرة بالمئة من امتياز شروق البحري، الواقع فيه حقل ظُهر العملاق، في مصر لصالح مبادلة للبترول الإماراتية.

كان وزير البترول المصري طارق الملا قال في يونيو/حزيران الماضي إن مصر تستهدف زيادة إنتاج الغاز من حقلها العملاق ظُهر الواقع في البحر المتوسط إلى نحو 1.750 مليار قدم مكعبة يوميا في أغسطس/آب المقبل.

يذكر أن إيني الإيطالية اكتشفت حقل ظُهر في 2015 ويحوي الحقل احتياطات تقدر بنحو 30 تريليون قدم مكعبة من الغاز.

وتسعى مصر إلى تسريع الإنتاج من حقولها المكتشفة حديثا وتتطلع لوقف الاستيراد بحلول 2019 مع تحقيق الاكتفاء الذاتي نهاية العام الحالي.

أرباح دون المتوقع

وأظهرت نتائج أعمال إيني ارتفاع أرباحها 66% في الربع الثاني من العام يوم الجمعة بفضل زيادة أسعار النفط وارتفاع الإنتاج لكن الأرباح جاءت دون توقعات المحللين.

وزاد صافي الربح المعدل إلى 767 مليون يورو (حوالي 893.3 مليون دولار) في الربع الثاني، لكنه يقل عن متوسط توقعات المحللين بتحقيق الشركة لأرباح قدرها مليار يورو.

وقالت الشركة التي تسيطر عليها الدولة إن التدفقات النقدية من العمليات زادت 12% إلى ثلاثة مليارات يورو.