النفط يوسع خسائره بعد أكبر انخفاض شهري له في عامين

طباعة

هبطت أسعار النفط بعد أن أظهرت بيانات للصناعة أن المخزونات الأمريكية من الخام ارتفعت على نحو غير متوقع، لتبدأ الشهر الجديد على تراجع بعد تكبدها أكبر خسارة شهرية في عامين في يوليو تموز.

وانخفضت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت تسليم أكتوبر تشرين الأول 30 سنتاً، أو 0.4% إلى 73.91 دولار للبرميل، لتزيد خسائر بلغت 1.8% في الجلسة السابقة.

وهبطت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط 37 سنتاً، أو 0.5% إلى 68.39 دولار للبرميل، بعد نزولها نحو 2% الثلاثاء 31 يوليو 2018.

وهوى برنت أكثر من 6% في يوليو تموز، بينما هبطت عقود الخام الأمريكي حوالي 7%، وهو أكبر انخفاض شهري للخامين القياسيين منذ يوليو تموز 2016.

وأظهرت بيانات من معهد البترول الأمريكي زيادة قدرها 5.6 مليون برميل في مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة الأسبوع الماضي، في حين توقع استطلاع لرويترز أن تنخفض 2.8 مليون برميل.

وقال متعاملون إن علامات على حل محتمل لتعطل مؤقت في شحنات النفط عبر مضيق باب المندب عند المدخل الجنوبي للبحر الأحمر كان لها تأثيرها على الأسعار طوال جلسة التداول.

وكانت أوبك تعهدت بتعويض تعطل الإمدادات من إيران، ثالث أكبر منتج في المنظمة. ووصل إنتاج أوبك في يوليو تموز إلى أعلى مستوى للعام 2018.