بريطانيا: يمكن حماية الشركات الأوروبية من عقوبات إيران

طباعة

قال وزير الدولة بوزارة الخارجية البريطانية إنه يمكن حماية الشركات الأوروبية من العقوبات الأمريكية الجديدة على إيران، بعد انسحاب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من الاتفاق العالمي الذي يهدف للحيلولة دون امتلاك طهران القدرة على تصنيع أسلحة نووية.

ومع إعادة فرض واشنطن عقوبات على طهران، سيبدأ سريان قانون جديد للاتحاد الأوروبي يحمي الشركات الأوروبية سعياً للحد من تأثير ما يصفه مسؤولون بالاتحاد بأنه توسع غير قانوني للعقوبات خارج الحدود الأمريكية.

وقال وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط لوسائل إعلام محلية "إذا كانت الشركة تخشى أي تحرك قانوني ضدها وتنفيد أي قرار بحقها من كيان ما استجابة للعقوبات الامريكية، فإن هذه الشركة يمكن أن تحظى بالحماية من خلال تشريع الاتحاد الأوروبي".
وأضاف "بالنسبة للشركات، قرار مواصلة العمل في إيران هو قرار تجاري".