نستله لا تتوقع تأثيراً مباشراً على أنشطتها بسبب عقوبات إيران

طباعة

قالت شركة نستله، أكبر شركة غذاء في العالم، إنها لا تتوقع أي تداعيات مباشرة جراء إعادة فرض عقوبات أمريكية على إيران.

ورداً على استفسار في هذا الصدد قالت الشركة "نواصل متابعة التطورات السياسية عن كثب فيما يتعلق بالعقوبات على إيران، لا توجد أي تداعيات مباشرة على أنشطتنا في الوقت الحالي".

وأضافت الشركة أن مقر نستله إيران في طهران ولها مصنعان أحدهما في "قزوين" وينتج حبوب وحليب الأطفال وآخر للمياه المعبأة في "بولور".

وذكرت أن 818 موظفاً يعملون في الشركة التي تستورد عدداً قليلًا من منتجات نستله من الخارج.

وتابعت "بتوفير منتجات غذائية أساسية للمستهلكين الإيرانيين، سنواصل تلبية احتياجات السكان".