الاسترليني يواصل الهبوط مع صعود الدولار وتزايد القلق بشأن بريكست

طباعة

هبط الجنيه الاسترليني إلى أدنى مستوى منذ يناير/كانون الثاني 2017 مع صعود الدولار واستمرار القلق من أن بريطانيا قد تغادر الاتحاد الأوروبي بدون اتفاق للتجارة، وهو ما دفع المستثمرين إلى بيع العملة البريطانية.

وتراجع الاسترليني 0.8% إلى 1.2723 دولار عند أدنى مستوى له في الجلسة، وهي تقريبا نفس النسبة المئوية لمكاسب الدولار أمام سلة من العملات الرئيسية.

وخسر الاسترليني 3% من قيمته منذ بداية الشهر الحالي منها 2% هذا الأسبوع. ويتجه نحو تسجيل أسوأ أداء أسبوعي منذ فبراير/شباط.

وتعافت العملة البريطانية قليلا إلى 1.2777 دولار مع قرب أغلاق الأسواق الأوروبية.