الاسترليني يسجل أطول سلسلة خسائر منذ 2008 مع صعود الدولار

طباعة

هبط الجنيه الاسترليني مواصلا التراجع للجلسة الثانية عشرة على التوالي مسجلا أضعف مستوى في 14 شهرا وأطول سلسلة خسائر منذ ذروة الأزمة المالية العالمية في 2008.

وتراجع الاسترليني بشكل حاد في أغسطس/آب مع تنامي قلق المتعاملين بأن بريطانيا ستخرج من الاتحاد الأوروبي بدون اتفاق للتجارة ومع صعود قوي للدولار الأمريكية.

وواصلت العملة البريطانية الهبوط اليوم لتصل إلى 1.2660 دولار وهو أدنى مستوى لها منذ الثاني والعشرين من يونيو/حزيران 2017 مع  مواصلة الدولار الصعود وبعد أن جاءت بيانات التضخم في بريطانيا لشهر يوليو/تموز متماشية مع التوقعات.   

وبهبوطه للجلسة الثانية عشرة على التوالي يكون الاسترليني قد سجل أطول سلسلة خسائر منذ أغسطس/آب 2008.

وتراجع الاسترليني أيضا عن مكاسبه الأولية أمام اليورو وانخفض 0.16% إلى 89.29 بنس في أواخر التعاملات الأوروبية.