نمو الإقتصاد التونسي 2.6% على أساس سنوي في النصف الأول من العام

طباعة

أعلن المعهد الوطني للإحصاء في تونس أن نمو الاقتصاد بلغ 2.6% في النصف الأول من 2018 مقارنة مع 1.9% في نفس الفترة من العام الماضي.

وقال المعهد في بيان "سجل الناتج المحلي الإجمالي خلال الثلاثي (الربع الثاني) من سنة 2018 نموا بلغ 2.8% مقارنة بالثلاثي الثاني من 2017 في حين سجل الناتج الإجمالي المحلي نموا بنسة 0.6% مقارنة بالثلاثي الأول".

وأضاف قائلا "على هذا الأساس يكون الاقتصاد التونسي قد سجل نموا بلغ 2.6% في السداسي (النصف) الأول من هذه السنة"، مقارنة مع 1.9% في نفس الفترة من السنة الماضية.

وقال المعهد إن النمو تعزز بفضل القيمة المضافة لقطاع الصناعات المعملية بعدما ارتفع بنسبة 0.8% في الربع الثاني من 2018 مقارنة بنفس الفترة من 2017.

ويعزى هذا التحسن أيضا إلى نمو قطاع الصناعات الفلاحية والغذائية بنسبة 2.4% وقطاع النسيج والملابس والأحذية بنسبة 2.6% والصناعات الكيميائية بنسبة 4.9%.

وتهدف تونس إلى تحقيق نمو بنسبة 3% في عام 2018.

وساهم أيضا تحسن في السياحة، التي انهارت قبل ثلاث سنوات بفعل هجمات نفذها متشددون على مواقع سياحية، في تسارع النمو في الربع الثاني من العام.

وفي الأسبوع الماضي، قالت وزيرة السياحة سلمى اللومي إن إيرادات القطاع قفزت 42% إلى 554 مليون دولار في الأشهر السبعة الأولى من العام.

وتوقع مسؤولون أن يزور تونس هذا العام حوالي ثمانية ملايين سائح، وهو ما يفوق المستوى المسجل في 2014 قبل الهجمات والبالغ 7.1 مليون سائح.