روسيا تجتمع بتجار الحبوب ولا ترى حاجة لتقليص الصادرات

طباعة

قالت وزارة الزراعة الروسية إنها لا ترى حاجة لفرض رسوم تصدير على الحبوب أو تقليص الصادرات بأي طريقة أخرى وذلك في بيان أصدرته بعد اجتماع مع المصدرين الاثنين.

وتلقت أسعار قمح شيكاجو القياسية دعما الأسبوع الماضي من تكهنات بأن روسيا، أحد أكبر مصدري القمح في العالم، ربما تتحرك لتقليص صادراتها منه في وقت لاحق من الموسم نظرا لانخفاض المحصول.

وقالت الوزراة في بيانها "سوق الحبوب الروسية مستقرة الآن" مضيفة أنها لا ترى أي عامل قد يؤدي إلى تسريع وتيرة صادرات روسيا أو تغيير ميزان العرض والطلب بشكل كبير.

ومن المتوقع أن ينخفض محصول روسيا من القمح في 2018 عن المستوى القياسي المرتفع لعام 2017 عندما بلغ 85 مليون طن وسيظل حجم المحصول كبيرا مقارنة مع متوسط الخمس سنوات الأخيرة، لكن تجارا قالوا إن هناك ضغوطا لتقييد صادرات الحبوب بعض الشئ من المناطق التي تضررت بطقس جاف في أغسطس آب.