"جت الهندية" تجري محادثات مع الطيارين وعاملين بشأن رواتب متأخرة

طباعة

أعلنت "جت إيروايز" الهندية أنها تجري محادثات مع طياريها وعاملين آخرين بعد تقارير عن تحذيرات وجهها الطيارون بسبب التأخر في سداد الرواتب.

وكانت الشركة، التي تملك الاتحاد للطيران حصة فيها، قالت نهاية الشهر الماضي إنها ستضخ أموالا وتخفض التكاليف بنحو 20 مليار روبية (حوالي 278 مليون دولار) خلال عامين في محاولة للحد من الخسائر.

وقالت الشركة في بيان لرويترز "الإدارة واثقة من حل هذه التحديات وتجري حوارا مع الطيارين وغيرهم من أفراد طاقمها لحل بعض المشكلات التي تشمل صرف الرواتب".

وأفادت صحيفة "تايمز أوف إنديا" نقلا عن وكالة "برس ترست" الهندية أن طياري الشركة المتعثرة حذروا الإدارة من عدم التعاون بشأن الرواتب المتأخرة.

وقال التقرير إن الطيارين أبلغوا الإدارة الأسبوع الحالي أن "عدم سداد الرواتب دون إخطار مسبق أمر خطير والإدارة ستتحمل وحدها المسؤولية عن أي تداعيات... عدم معالجة النقاط المذكورة سلفا وعدم سداد الرواتب في موعدها سيؤدي إلى عدم التعاون من جانب الطيارين".

وقالت الشركة إنها سددت الرواتب في موعدها لنحو 84% من الموظفين وإنها تفي بالتزاماتها.