الدولار يرتفع مع تجدد المخاوف من النزاع التجاري الأمريكي-الصيني

طباعة

ارتفع الدولار مقابل سلة عملات رئيسية بفعل مخاوف من النزاع التجاري بين الولايات المتحدة والصين، وهو ما حفز بعض عمليات الشراء للدولار كملاذ آمن.

وستطلب الصين من منظمة التجارة العالمية الأسبوع القادم إذنا بفرض عقوبات على الولايات المتحدة، لعدم التزام واشنطن بحكم في نزاع حول رسوم إغراق أمريكية.

وطغى القلق من النزاع التجاري بين أكبر اقتصادين في العالم على تفاؤل المتعاملين بشأن اتفاقية محتملة بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، وهو ما بدد بعض مكاسب اليورو والجنيه الاسترليني.

وتضرر الدولار الاسترالي أيضا من التوترات التجارية بين بكين وواشنطن، وتراجع لأدنى مستوياته مقابل الدولار منذ فبراير/شباط 2016.

وزاد مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام سلة من ست عملات رئيسية، 0.06% إلى 95.210. وهبط بما يزيد عن 0.2% يوم أمس مع تعافي اليورو والاسترليني بعدما لمح ميشيل بارنييه كبير مفاوضي الاتحاد الأوروبي في محادثات الانفصال البريطاني عن إمكانية إبرام صفقة تتعلق بالخروج.

وزاد اليورو 0.4% إلى 1.16445 دولار، قبل أن يتراجع ليستقر عند 1.15940 دولار.

ولامس الاسترليني أعلى مستوياته أمام الدولار في وقت سابق يوم الثلاثاء قبل أن يتراجع إلى 1.2989 دولار، منخفضا 0.3% عن الإغلاق السابق، بحسب بيانات رويترز.