ترامب يفرض رسوماً على واردات صينية بقيمة 200 مليار دولار

طباعة

صعّد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حربه التجارية مع الصين بفرض رسوم بنسبة 10% على واردات صينية بنحو 200 مليار دولار لكنه استثنى منها ساعات أبل الذكية وسلعاً استهلاكية أخرى كخوذات سائقي الدراجات ومقاعد الأطفال في السيارات.

وهدد ترامب في بيان للإعلان عن مجموعة الرسوم الجديدة من أنه إذا ردت الصين بإجراءات انتقامية ضد المزارعين الأمريكيين أو الصناعات الأمريكية "فسندخل فوراً المرحلة الثالثة، وهي فرض رسوم على واردات إضافية بقيمة 267 مليار دولار تقريباً".

ولم يكن هاتف آيفون الذي تنتجه شركة أبل من بين "مجموعة واسعة" من المنتجات أبلغت أبل جهات رقابية بأنها ستتأثر بالرسوم على الواردات بقيمة 200 مليار دولار وذلك في خطاب أرسلته إلى مسؤولين تجاريين في الخامس من سبتمبر أيلول.

ولكن إذا فرضت إدارة ترامب مجموعة أخرى من الرسوم على واردات بقيمة 267 مليار دولار، لتشمل كل ما تبقى من واردات الولايات المتحدة من الصين، فمن غير المرجح استثناء هواتف آيفون الذكية ومنافسيها.

وقال مسؤول كبير في الإدارة الأمريكية إن تحصيل الرسوم على قائمة الواردات سيبدأ في 24 سبتمبر أيلول وإن النسبة ستزيد إلى 25% بحلول نهاية العام مما يعطي الشركات الأمريكية وقتاً لتحويل دفة سلاسل الإمداد التابعة لها إلى بلدان أخرى.