البيزو الأرجنتيني يرتفع وسط تفاؤل بشأن محادثات مع صندوق النقد

طباعة

أغلق البيزو الأرجنتيني مرتفعا 2.9% الخميس 20 سبتمبر 2018، في انعكاس لتفاؤل المستثمرين بأن البلد الذي يعاني ركوداً سيتوصل إلى اتفاق جديد على تمويل مشروط من صندوق النقد الدولي بهدف ضمان قدرة الحكومة على الوفاء بديونها.

وجرى تداول البيزو عند 38.25 مقابل الدولار الأمريكي في نهاية الجلسة، وخسرت العملة المحلية نحو نصف قيمتها هذا العام مع قلق المستثمرين بشأن ما إذا كانت الأرجنتين ستفي بالتزامات ديونها العام القادم، وهو ما دفع الحكومة إلى طلب دعم من صندوق النقد.

وقال متحدث باسم صندوق النقد الدولي اليوم إن " تقدماً مهماً " تحقق في محادثات بين الصندوق والحكومة لتعزيز اتفاق قرض مشروط بقيمة 50 مليار دولار أُبرم في يونيو حزيران.

ويقول مستثمرون إن البيزو تلقى دعماً أيضاً من طلب قوي للمستثمرين الأجانب في مزاد لبيع ديون حكومية أمس الأربعاء. ويقول متعاملون إن أدوات خزانة قصيرة الأجل تُقدر قيمتها عند 950 مليون دولار بيعت إلى مستثمرين أجانب. وجرى إصدار أدوات الخزانة بسعر فائدة يبلغ 50% تقريباً.

وبدأت موجة بيع البيزو في مايو أيار، مدفوعةً بارتفاع التضخم وشكوك بشأن قدرة البنك المركزي على سداد ديونه المتنامية القصيرة الأجل. وانزلق الاقتصاد منذ ذلك الحين إلى الركود، مع وصول التضخم إلى أكثر من 34% في الاثني عشر شهراً حتى أغسطس آب.