نمو القطاع الخاص الألماني يتباطأ في سبتمبر

طباعة

تباطأ نمو القطاع الخاص الألماني بأكثر من المتوقع قليلاً في سبتمبر أيلول مع زيادة مفاجئة في نشاط قطاع الخدمات لم تكن كافية لتبديد أثر الهبوط الحاد في قطاع الصناعات التحويلية.

وهبط مؤشر ماركت المجمع لمديري المشتريات في قراءته الأولية إلى 55.3 من 55.6 في الشهر السابق، حيث يرصد المؤشر قطاعي الخدمات والصناعات التحويلية اللذين يمثلان سوياً أكثر من ثلثي الاقتصاد.

ويقل هذا عن متوسط توقعات في استطلاع لآراء خبراء الاقتصاد أجرته رويترز بتباطؤ إلى 55.4، لكن القراءة ما زالت فوق مستوى 50 الذي يفصل بين النمو والانكماش.

وأظهر المسح أن نمو قطاع الصناعات التحويلية تباطأ إلى أدنى مستوياته في أكثر من عامين، حيث هبط المؤشر الفرعي الخاص بالقطاع إلى 53.7 من 55.9. وكان محللون يتوقعون انخفاضا أقل عند 55.7 .

وهبطت طلبيات التصدير الجديدة في قطاع الصناعات التحويلية دون مستوى 50 المهم في المسح للمرة الأولى منذ يوليو تموز 2015، وخفض مديرو مشتريات توقعاتهم للإنتاج في المستقبل.

وزاد نشاط قطاع الخدمات بشكل غير متوقع. وارتفع مؤشر ماركت الفرعي الخاص بالقطاع إلى 56.5 من 55.0 في الشهر السابق. وهذا أفضل بكثير من توقعات محللين بقراة مستقرة.