الذهب يستقر قرب أعلى مستوى في شهرين ونصف وسط عزوف عن المخاطرة

طباعة

استقرت أسعار الذهب الاثنين قرب أعلى مستوى في شهرين ونصف الشهر الذي سجلته في الجلسة السابقة، مع إقبال المستثمرين العازفين عن المخاطرة على المعدن باعتباره ملاذا آمنا وسط تصاعد التوترات السياسية والضبابية الاقتصادية.

ولم يطرأ تغير يذكر على سعر الذهب في المعاملات الفورية ليستقر عند 1226.71 دولار للأونصة، وكان المعدن لامس أعلى مستوياته منذ 26 يوليو تموز عند 1233.26 دولار للأونصة الاثنين مع هبوط الأسهم العالمية بفعل تصاعد التوتر بين القوى الغربية والسعودية والمخاوف من وتيرة النمو الاقتصادي العالمي.

وارتفعت الأسهم الآسيوية قليلا الثلاثاء، بعد أسبوع تكبدت فيه خسائر ثقيلة.

هذا واستقرت العقود الآجلة الأمريكية للذهب عند 1230.40 دولار للأونصة.

ويستخدم الذهب كأداة استثمار بديلة في أوقات الضبابية السياسية والمالية.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، ارتفع البلاتين 0.4 بالمئة في المعاملات الفورية إلى 842.10 دولار للأونصة، بعدما لامس أعلى مستوياته منذ العاشر من يوليو تموز عند 850.10 دولار للأونصة الاثنين.

واستقر البلاديوم عند 1083.40 دولار للأونصة، في حين لم يطرأ تغير يذكر على الفضة لتسجل 14.64 دولار للأونصة.