الذهب مستقر بفعل ضعف الدولار رغم تحسن الإقبال على المخاطرة

طباعة

استقرت أسعار الذهب قرب أعلى مستوى في شهرين ونصف الشهر حيث تبدد أثر تحسن إقبال بعض المستثمرين على المخاطرة بفعل ضعف الدولار.

ولم يطرأ تغير يذكر على سعر الذهب في المعاملات الفورية ليستقر عند 1226.29 دولار للأونصة.

وكان المعدن لامس أعلى مستوياته منذ 26 يوليو/تموز عند 1233.26 دولار للأونصة أمس الاثنين.

وارتفعت العقود الآجلة الأمريكية للذهب 0.7 دولار، أو ما يعادل 0.1%، لتبلغ في التسوية 1231 دولارا للأونصة.

وكان مؤشر الدولار هبط خلال اليوم إلى أدنى مستوى في أكثر من أسبوعين، بينما تفوقت عملات الأسواق الناشئة في أدائها.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، ارتفع البلاتين 0.4% في المعاملات الفورية إلى 842.20 دولار للأونصة، بعدما لامس أعلى مستوياته منذ العاشر من يوليو/تموز عند 850.10 دولار للأونصة أمس الاثنين.

وانخفض البلاديوم 0.3% إلى 1080.50 دولار للأونصة، بينما نزلت الفضة 0.1% لتسجل 14.64 دولار للأونصة، بعدما لامست أعلى مستوى منذ الثاني من أكتوبر/تشرين الأول عند 14.85 دولار للأونصة في وقت سابق من الجلسة.