ارتفاع التضخم بمنطقة اليورو 2.1% على أساس سنوي في سبتمبر

طباعة

أظهرت بيانات تسارع التضخم بمنطقة اليورو في سبتمبر أيلول بما يتفق مع توقعات السوق وذلك بدعم من ارتفاع أسعار الطاقة، لكن التضخم الأساسي الذي يستثني تكاليف الطاقة والأغذية غير المصنعة انخفض في ذلك الشهر.

وقال مكتب إحصاءات الاتحاد الأوروبي يوروستات إن أسعار المستهلكين في دول منطقة اليورو التسع عشرة ارتفع 0.5% عن الشهر السابق في سبتمبر أيلول وارتفع 2.1% على أساس سنوي بما يتفق مع توقعات خبراء الاقتصاد الذين استطلعت رويترز آراءهم.

كانت أسعار الطاقة أكبر عامل فردي ساهم في الزيادة السنوية حيث ساهمت بمقدار 0.9 نقطة في القراءة الكلية. وزادت أسعار الخدمات 0.57 نقطة.

وباستثناء الأسعار المتقلبة للطاقة والأغذية غير المصنعة، فيما يطلق عليه البنك المركزي الأوروبي التضخم الأساسي، يكون التضخم قد سجل 0.3%عن الشهر السابق و1.1% سنوياً وهو ما يقل عن زيادة بنسبة 1.2% في أغسطس آب و1.3% في يوليو تموز.

ويريد المركزي الأوروبي إبقاء التضخم أقل من 2% بقليل على مدى عامين ويخطط لوقف برنامج شراء السندات الحكومية في السوق الثانوية بنهاية العام والذي كان يهدف لرفع التضخم صوب المستهدف.