أردوغان: مصفاة ستار أويل ستقلص اعتماد تركيا على الواردات

طباعة

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن مصفاة جديدة باستثمارات قيمتها 6.3 مليار دولار شيدتها في تركيا شركة النفط  الأذربيجانية المملوكة للدولة (سوكار) ستقلص اعتماد أنقرة على واردات المنتجات النفطية المكررة.

وقد تساعد المصفاة الجديدة أيضا في تخفيف بعض متاعب أزمة العملة التركية، بالنظر إلى أن هبوط قيمة الليرة 35% منذ بداية العام دفع تكاليف شركات الطاقة في البلاد للارتفاع وأجبرها على زيادة أسعار الكهرباء والغاز الطبيعي للاستخدام المنزلي والصناعي كليهما.

ومتحدثا أثناء مراسم افتتاح مصفاة ستار الواقعة على ساحل بحر إيجه في إقليم إزمير، أشاد أردوغان بالمصفاة قائلا إنها أكبر خطوة حتى الآن في مسعى تركيا لتلبية حاجاتها من الطاقة.

وقال "هذا يهدف إلى توفير نحو 1.5 مليار دولار سنويا من واردات المنتجات النفطية وتقليص الاعتماد على الخارج في المنتجات النفطية".

وقال مسؤول كبير في سوكار التركية لرويترز إن الشركة تهدف إلى القيام باستحواذ في قطاع توزيع الغاز الطبيعي في 2019، مضيفا أن عرضا قُدم إلى شركة الطاقة الألمانية إي.دبليو.إي.

وستزيد مصفاة ستار، المملوكة بالكامل لشركة النفط الأذربيجانية،  طاقة تكرير النفط في تركيا والبالغة 28.1 مليون طن سنويا بمقدار الثلث وفقا لبيانات رسمية.

ويقول الموقع الإلكتروني لسوكار إن المصفاة، التي تنتج الديزل ووقود الطائرات وغاز البترول المسال وفحم البترول والزيلين، ستورد 25% من احتياجات تركيا من المنتجات النفطية المكررة.

وقال مسؤولو سوكار إن المصفاة ستظل تحصل على النفط الخام من الأسواق العالمية.