اليورو يهبط قبل قرار الاتحاد الأوروبي بشأن ميزانية إيطاليا

طباعة

نزل اليورو تجاه أقل مستوى في شهرين قبل اجتماع للمفوضية الأوروبية بشأن ميزانية إيطاليا قد يسفر عن تبني بروكسل قرارا غير مسبوق برفضها وطلب إجراء تعديلات عليها.

يعني الخلاف بخصوص خطط الإنفاق الإيطالية والشكوك التي تحيط بزعامة رئيسة الوزراء البريطانية في ظل الجمود الذي يعتري مفاوضات الانفصال الأوروبي أن ينصب اهتمام المستثمرين على إمكانية أن تشهد أوروبا مزيدا من الاضطراب السياسي.

وساهم ذلك في اتجاه نحو العزوف عن المخاطرة اليوم ليرتفع الين الياباني والفرنك السويسري بينما نزل الدولار الاسترالي والنيوزيلندي وهما من العملات مرتفعة العائد.

وأفرزت المخاوف بشأن الإنفاق في إيطاليا شكوكا بشأن خطة البنك المركزي الأوروبي رفع أسعار الفائدة في الصيف المقبل مما أضر باليورو.

هذا ونزلت العملة الموحدة 0.2 بالمئة إلى 1.4390 دولار مقتربة من أقل مستوى في شهرين 1.4325 دولار الذي بلغته في التاسع من أكتوبر تشرين الأول.

فيما ارتفع الجنيه الاسترليني 0.2 بالمئة إلى 1.3 دولار بعد خسائر أمس الاثنين.

وفقد الدولار الأمريكي 0.4 بالمئة مقابل الين الياباني ليسجل 112.32 ين.

وهبط الدولار الاسترالي 0.1 بالمئة مقابل نظيره الامريكي وسجل 0.7089 دولار أمريكي. وكان قد هبط 0.6 بالمئة الاثنين.