المغرب يتوقع اتفاقا مع صندوق النقد على خط ائتمان جديد بنهاية العام

طباعة

قال وزير الاقتصاد والمالية المغربي محمد بنشعبون إن بلاده تتوقع التوصل إلى اتفاق مع صندوق النقد الدولي بشأن خط وقاية وسيولة بحلول نهاية عام 2018.

ولم يحدد الوزير الحجم لكنه قال خلال مؤتمر صحفي إن الوزارة طلبت بالفعل خط الوقاية والسيولة من صندوق النقد الدولي.

وفي عام 2016، منح صندوق النقد الدولي المغرب خط ائتمان بقيمة 3.5 مليار دولار ليطمئن مقرضيه الأجانب والمستثمرين ووكالات التصنيف الائتماني بخصوص السياسيات الاقتصادية التي تتبعها المملكة، بما يسمح لها بالاستفادة من أسواق المال الدولية بشروط اقتراض مناسبة.

وفي يناير/كانون الثاني، قال مسؤولون إنهم سيجرون مفاوضات بشأن اتفاق جديد دون الخوض في تفاصيل.