النفط يهبط 5% مع تراجع الأسهم العالمية والطمأنة السعودية بشأن الإمدادات

طباعة

هبطت أسعار النفط بنحو 5% إلى أدنى مستوى في شهرين مع تنامي المخاوف بشأن نمو الطلب بفعل موجة هبوط في أسواق الأسهم العالمية وبعدما قالت السعودية إنها قد تضخ المزيد من الخام بسرعة إذا لزم الأمر مما حد من المخاوف قبل فرض عقوبات أمريكية على إيران.

وهبطت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت 4.25%، أو 3.39 دولار، لتبلغ في التسوية 76.44 دولار للبرميل، بعدما كانت قد هبطت 5% إلى أدنى مستوى منذ السابع من سبتمبر/أيلول عند 75.88 دولار للبرميل.

واختتم الخام الأمريكي الجلسة عند 66.43 دولار للبرميل، بانخفاض بلغ 2.93 دولار، بعدما هبط 5.2% إلى أدنى مستوى خلال الجلسة عند 65.74 دولار للبرميل، وهو أدنى مستوى منذ 20 أغسطس/آب.

ويبدأ تطبيق العقوبات الأمريكية الجديدة على ايران في الرابع من نوفمبر/تشرين الثاني وتقول واشنطن إنها تريد وقف صادرات طهران.

وقال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح خلال مؤتمر مبادرة مستقبل الاستثمار في الرياض إن سوق النفط في "وضع جيد" وإن السعودية تأمل أن توقع أوبك ومنتجو النفط الآخرون اتفاقا في ديسمبر/كانون الأول لتمديد التعاون في مراقبة سوق النفط وتحقيق استقرارها.

وأضاف الوزير أنه لن يستبعد إمكانية زيادة السعودية الإنتاج بين مليون ومليوني برميل يوميا عن المستويات الحالة مستقبلا.