تباطؤ أنشطة الشركات بمنطقة اليورو في أكتوبر

طباعة

أظهر مسح أن نشاط الشركات في منطقة اليورو فقد زخماً أكثر من المتوقع مع دخول الربع الأخير من العام بفعل ضعف طلبيات التوريد والذي أثر بشدة على الثقة.

ومن المرجح أن تكون نتائج مسح أكتوبر تشرين الأول المخيبة للتوقعات مبعث قلق لصناع السياسات في البنك المركزي الأوروبي الذي من المتوقع أن ينهي برنامجه لشراء السندات خلال أقل من ثلاثة شهور رغم مجموعة من المخاوف السياسية والتجارية.

يأتي التباطؤ وسط حرب تجارية متصاعدة بين الولايات المتحدة والصين ونزاع متفاقم بشأن الدين في إيطاليا واحتمالات تشديد الأوضاع المالية.

وتراجعت القراءة الأولية لمؤشر IHS Market المجمع لمديري المشتريات في منطقة اليورو إلى أدنى مستوى في 25 شهراً عند 52.7 نقطة مقارنةً مع القراءة النهائية لشهر سبتمبر أيلول البالغة 54.1 نقطة وأقل بكثير عن متوسط التوقعات في استطلاع رويترز لانخفاض متواضع إلى 53.9 نقطة وكان أدنى التوقعات في الاستطلاع عند 53.2 نقطة.