OMV النمساوية ستدفع ما لا يقل عن 715 مليون دولار في صفقة مع سابورا الماليزية

طباعة

اتفقت OMV النمساوية على تأسيس مشروع مشترك مع سابورا إنرجي الماليزية، لتدفع 540 مليون دولار مقابل حصة نسبتها 50% في أصول سابورا الخاصة بالتنقيب بما يتماشى مع استراتيجيتها للتوسع في جنوب شرق آسيا.

وقال متحدث باسم OMV إن سابورا إنرجي ستنقل ديونا بقيمة 350 مليون دولار إلى الشركة الجديدة، التي سيطلق عليها اسم إس.إي.بي أبستريم (إس.يو.بي)، والتي اتفقت OMV على إعادة تمويل نصفها.

وقال المتحدث باسم OMV إن الشركة اتفقت أيضا على دفع مبلغ إضافي قدره 85 مليون دولار، بناء على ما إذا كان التنقيب في المكسيك نجاحا وكذلك استنادا إلى أسعار النفط، مضيفا أنه لا يوجد إطار زمني للدفع.

وذكر يوهان بليننجر مدير أنشطة التنقيب لدى OMV للصحفيين قبل أسابيع قليلة إن سابورا لديها محفظة جيدة للغاية من حقول النفط والغاز وإن إنتاجها سيزيد لستة أمثاله في السنوات الست القادمة.

وخصصت المجموعة النمساوية مبلغا قدره عشرة مليارات يورو لعمليات الاستحواذ بحلول 2025، استخدمت منه نحو 2.5 مليار يورو.

وفي وقت سابق من العام الجاري، وسعت الشركة عملياتها في نيوزيلندا والإمارات العربية المتحدة لموازنة مخاطر جيوسياسية تواجهها في دول مثل روسيا وليبيا واليمن.

وتكبدت سابورا، أكبر شركة لخدمات النفط والغاز في ماليزيا، خسائر لأربعة فصول متتالية، لكن نشاطها بقطاع المنبع يحقق أرباحا.

وقالت سابورا في بيان إن الشركتين النمساوية والماليزية ستشاركان في إدارة إس.إي.بي أبستريم.