النفط يواصل خسائره بعد تراجع 7% مع تدهور التوقعات

طباعة


واصلت أسعار النفط تراجعها الأربعاء بعدما انخفضت سبعة بالمئة في الجلسة السابقة حيث أدت زيادة المعروض وشبح انحدار الطلب إلى عزوف المستثمرين.

ونزلت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 43 سنتا بما يعادل 0.8 بالمئة إلى 55.26 دولار للبرميل مقارنة مع التسوية السابقة.

وتراجع خام القياس العالمي برنت في العقود الآجلة 36 سنتا أو 0.6 بالمئة إلى 65.11 دولار للبرميل.

وفقد النفط الخام أكثر من ربع قيمته منذ مطلع أكتوبر تشرين الأول في أحد أكبر الانخفاضات منذ انهيار الأسعار في 2014.

وتواجه أسواق النفط ضغوطا من جانبين: زيادة المعروض وزيادة المخاوف من حدوث تباطؤ اقتصادي.

وقالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية الثلاثاء إن من المتوقع أن يسجل الإنتاج الأمريكي من سبعة أحواض رئيسية للنفط الصخري مستوى قياسيا مرتفعا عند 7.94 مليون برميل يوميا في ديسمبر كانون الأول.

ويساهم ارتفاع الإنتاج الأمريكي في زيادة المخزونات.

وتراقب منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) قفزة المعروض وتراجع الأسعار بقلق.

وتصدر أوبك على نحو متزايد تصريحات متكررة بأنها ستبدأ كبح إنتاج الخام في 2019 لموازنة العرض والطلب ودفع الأسعار للارتفاع.