فرنسا تعلن عن مساعدات بقيمة 564 مليون دولار للسائقين

طباعة

كشف رئيس وزراء فرنسا إدوار فيليب عن خطة مساعدات تبلغ 500 مليون يورو (حوالي 564 مليون دولار) للسائقين أصحاب الدخل الأقل في محاولة لنزع فتيل موجة احتجاجات على زيادة في الضريبة على الوقود.

وقال فيليب لراديو (آر.تي.إل) إن الحكومة ستضاعف الحافز الذي يحصل عليه السائقون الأقل دخلا ومقداره 2000 يورو إذا غيروا سياراتهم إلى طرز أحدث للمساعدة في الحد من التلوث.

وستزيد الحكومة أيضا المساعدات الأخرى التي تقدمها للسائقين وكذلك مساعدة خاصة مطبقة حاليا للأسر صاحبة الدخل المنخفض التي تستخدم الديزل في تدفئة المنازل.

وقال فيليب إن مجموع تلك المساعدات يبلغ 500 مليون يورو. وتأتي المساعدات بعد مظاهرات في مختلف أنحاء فرنسا في الأسابيع الماضية احتجاجا على زيادة الضرائب على الوقود.

ودعت روابط وجماعات عبر وسائل التواصل الاجتماعي إلى مظاهرات وإغلاق طرق يوم 17 نوفمبر/تشرين الثاني.

وقال فيليب إن الحكومة تسمح بالمظاهرات لكن الشرطة ستتعامل مع الإغلاق غير القانوني للطرق.