زيادة أسعار المستهلكين في أمريكا خلال أكتوبر بأكبر وتيرة في 9 أشهر

طباعة

زادت أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة بأكبر وتيرة في تسعة أشهر خلال أكتوبر/تشرين الأول مع ارتفاع أسعار البنزين والإيجارات، بما يشير إلى زيادة مطردة في التضخم ستبقي الفدرالي (البنك المركزي الأمريكي) على الأرجح على مسار رفع معدلات الفائدة من جديد الشهر المقبل.

وبحسب وزارة العمل الأمريكية، فإن مؤشرها لأسعار المستهلكين ارتفع 0.3% الشهر الماضي في أكبر مكسب منذ يناير/كانون الثاني، بعدما زاد 0.1% في سبتمبر/أيلول.

وفي 12 شهرا حتى نهاية أكتوبر/تشرين الأول، ارتفع المؤشر 2.5% مقارنة مع 2.3% في سبتمبر/أيلول.

وباستثناء مكوني الطاقة والغذاء المتقلبين، قفز المؤشر 0.2%.

وزاد ما يسمى بمؤشر أسعار المستهلكين الأساسي 0.1% لشهرين على التوالي. وفي 12 شهرا حتى نهاية أكتوبر/تشرين الأول، زاد المؤشر 2.1% مقارنة مع 2.2% في سبتمبر/أيلول.

وكان خبراء اقتصاد استطلعت رويترز آراءهم قد توقعوا ارتفاع مؤشر أسعار المستهلكين 0.3% والتضخم الأساسي في أسعار المستهلكين 0.2% في أكتوبر/تشرين الأول.

وارتفعت أسعار البنزين الشهر الماضي 3% مشكلة أكثر من ثلث الزيادة في مؤشر أسعار المستهلكين، بعدما كانت قد انخفضت 0.2% في سبتمبر/أيلول.

وهبطت أسعار الغذاء 0.1% بعد بقائها دون تغيير في سبتمبر/أيلول.