التضخم بمنطقة اليورو يبلغ أعلى مستوى في 6 سنوات خلال أكتوبر

طباعة

قال مكتب الإحصاءات التابع للاتحاد الأوروبي إن التضخم في منطقة اليورو زاد خلال أكتوبر/تشرين الأول بأسرع وتيرة في نحو ست سنوات بدعم من أسعار الطاقة.

وبذلك يؤكد يوروستات تقديراته السابقة. وجرى تعديل قراءة معدل التضخم الأساسي، الذي يستثني أسعار الطاقة والغذاء المتقلبين، بالخفض.

وقال يوروستات إن أسعار المستهلكين في دول منطقة اليورو البالغ عددها 19 دولة ارتفع 2.2% على أساس سنوي في أكتوبر/تشرين الأول، مقارنة مع زيادة نسبتها 2.1% في سبتمبر/أيلول و2% في أغسطس/آب.

وهذه أكبر زيادة منذ ديسمبر/كانون الأول 2012.

وعدل يوروستات قراءة التضخم الأساسي بالخفض إلى 1.2% على أساس سنوي من قراءة سابقة بلغت 1.3%. لكنه ما زال ينمو بوتيرة أسرع من التي سجلها في سبتمبر/أيلول، والتي بلغت 1.1%.

وعلى أساس شهري، ارتفع التضخم الأساسي 0.2% في أكتوبر/تشرين الأول، بما يتوافق مع توقعات السوق، لكنه تباطأ من 0.5% في سبتمبر/أيلول.

وارتفع المؤشر الأساسي الأضيق نطاقا، والذي يراقبه الكثيرون في السوق ويستثني أسعار الطاقة والغذاء والتبغ والكحول، إلى 1.1% على أساس سنوي.

وقادت التضخم الأساسي بشكل كبير أسعار الطاقة التي قفزت 10.7% على أساس سنوي في أكتوبر/تشرين الأول، بينما ارتفعت أسعار السلع الصناعية الأخرى 0.4% فقط.

وبلغ معدل التضخم في قطاع الخدمات، وهو الأكبر في اقتصاد منطقة اليورو، 1.5% على أساس سنوي. لكن الأسعار انخفضت 0.3% على أساس شهري.