شركة "جسكو" السعودية بعيدة عن "اغراق" الاسواق الامريكية

طباعة
توصلت سلطات التحقيق الامريكية الى عدم وجود من صادرات المملكة العربية السعودية من منتج الانابيب البترولية بعد عدة جهود قامت بها وزارة التجارة والصناعة السعودية وشركة "جيسكو" السعودية، ومن المقرر صدور القرار النهائي في بداية شهر اكتوبر القادم دون فرض رسزم على صادرات المملكة من الانابيب البترولية. وكانت سلطة التحقيق الأمريكية قد بدأت إجراءات تحقيق مكافحة الإغراق في يوليو 2013 ضد واردات امريكا من الأنابيب البترولية المصدرة من السعودية وعدة دول أخرى حيث قامت وزارة التجارة والصناعة السعودية بالتعاون والتنسيق المستمر مع شركة "جيسكو" السعودية المصدرة وسلطة التحقيق الامريكية طوال مدة التحقيق من خلال تحليل النتائج المبدئية التي توصلت لها سلطة التحقيق، كما دعمت الوزارة بأعلى مستوى شركة جيسكو أمام سلطة التحقيق الأمريكية على ما رأته أنه يمثل مخالفة لقواعد اتفاقية مكافحة الإغراق ، والتي لو تم اتباعها من قبل سلطة التحقيق لكان ستؤدي لحساب هامش أغراق. يذكر أن شركة الجبيل لخدمات الطاقة (جسكو) انشأت لإنتاج الأنابيب غير الملحومة وفقا للمعايير العالمية وأحدث التكنولوجيات المتقدمة في هذا المجال وتملك "طاقة" 51% من رأس مال "جسكو"، بينما تملك 9 مجموعات تجارية بارزة في المملكة العربية السعودية 49% من رأس مال "جسكو" وبينها شركة "دفركو" السعودية المحدودة وهي شركة فرعية من الرائدة العالمية في قطاع تجارة الحديد.