تعافي طلبيات المصانع البريطانية في نوفمبر بعد هبوطها في أكتوبر

طباعة

أظهر مسح أن طلبيات المصانع البريطانية تعافت في نوفمبر تشرين الثاني بعد هبوط حاد في أكتوبر تشرين الأول، وهو ما قد يسهم في تهدئة المخاوف بشأن مدى تباطؤ الاقتصاد قبل انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي في مارس آذار.

وقال اتحاد الصناعة في بريطانيا إن دفتر الطلبيات الشهري ارتفع إلى زائد +10 من -6 في أكتوبر تشرين الأول والذي كان يمثل أكبر انخفاض في عامين.

وجاءت قراءة نوفمبر تشرين الثاني أقوي من توقعات جميع الخبراء الاقتصاديين في استطلاع أجرته رويترز.

وقال رين نيوتن-سميث كبير الخبراء الاقتصاديين لدى اتحاد الصناعة "من المشجع أن نرى تحسنا في قطاع الصناعات التحويلية بعد مسح أكتوبر الصادم، مع زيادة دفتر الطلبيات ونمو لإنتاج".