هبوط جماعي للمؤشرات الأمريكية في آخر جلسات الأسبوع .. ونايمكس يسجل خسائر أسبوعية 2.7%

طباعة

هبطت المؤشرات الثلاثة الرئيسية للأسهم الأمريكية الجمعة بعد بيانات ضعيفة من الصين وأوروبا أذكت مخاوف من تباطؤ اقتصادي عالمي، بينما تضرر المؤشران القياسيان داو جونز وستاندرد آند بورز من هبوط بلغ 10 بالمئة لأسهم جونسون آند جونسون.

وأنهى المؤشر داو جونز الصناعي جلسة التداول في بورصة وول ستريت منخفضا 496.87 نقطة، أو 2.02 بالمئة، إلى 24100.51 نقطة بينما هبط المؤشر ستاندرد آند بورز500 الأوسع نطاقا 50.59 نقطة، أو 1.91 بالمئة، ليغلق عند 2599.95 نقطة، وهو أدنى مستوى إغلاق منذ الثاني من أبريل نيسان.

فيما أغلق المؤشر ناسداك المجمع منخفضا 159.67 نقطة، أو 2.26 بالمئة، إلى 6910.67 نقطة.

وعلى الصعيد الأسبوعي، سجل "داو جونز" خسائر بنسبة 1.2%، كما سجل "S&P" خسائر بنسبة 1.2%، في حين سجل "ناسداك" خسائر أسبوعية بنسبة 2.3%.

وفي الأسواق الأوروبية، انخفض مؤشر "ستوكس يوروب 600" بنسبة 0.6% أو نقطتين إلى 347 نقطة، وسجل المؤشر القياسي مكاسب أسبوعية بنسبة 0.6%.

وانخفض "فوتسي 100" البريطاني 32 نقطة إلى 6845 نقطة، كما هبط "داكس" الألماني 59 نقطة إلى 10865 نقطة، بينما تراجع "كاك" الفرنسي 43 نقطة إلى 4858 نقطة.

وفي اليابان، انخفض مؤشر "نيكي" 2.02% إلى 21374 نقطة، كما تراجع المؤشر الأوسع نطاقًا "توبكس" 1.5% عند 1592 نقطة.

من ناحية أخرى، انخفضت العقود الآجلة للذهب تسليم فبراير/شباط عند التسوية بنسبة 0.5% أو ستة دولارات إلى 1241.40 دولار للأونصة، وسجل المعدن النفيس خسائر هذا الأسبوع بنسبة 0.9%.

وفي أسواق النفط، هبط "نايمكس" بنسبة 2.6% إلى 51.20 دولار للبرميل، وسجل الخام الأمريكي خسائر أسبوعية بنسبة 2.7%، في حين تراجع "برنت" بنسبة 1.9% إلى 60.28 دولار للبرميل مسجلاً خسائر أسبوعية بنسبة 2.3%.