إغلاق الحكومة الأمريكية يتجه للدخول في أسبوعه الثالث على التوالي

طباعة

يبدو أن إغلاق الحكومة الأمريكية يتجه للدخول في أسبوعه الثالث على التوالي.

ففي آخر التطورات فشل كل من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والقادة الديمقراطيون في الكونغرس لتوصل إلى اتفاق بشأن تمويل أمن الحدود الأميركية خلال قمة في البيت الأبيض يوم الأربعاء.  

وقد شهدت الجلسة أول لقاء شخصي بين الرئيس الأمريكي وكبار المشرعين منذ ما قبل الإغلاق الجزئي، والذي ترك نحو 800 ألف عامل فدرالي دون أجر، بالإضافة إلى إغلاق الحدائق والمتاحف الوطنية.

وعلى الرغم من التكاليف الاقتصادية والاجتماعية المرتفعة، فقد انتهى الاجتماع دون تقديم أمل كبير في التوصل إلى حل سريع حيث تشبث كل من الطرفين بمواقفهما وسط حالة من الحدة المستمرة.

ويأتي هذا الاغلاق في أوقات صعبة للرئيس الأمريكي ، بعد مغادرة وزير الدفاع جيم ماتيس وكبير موظفي البيت الأبيض جون كيلي من مناصبهما. بالإضافة إلى تزايد المخاوف بشأن التقلبات في سوق الأسهم، والتوترات التجارية بين واشنطن وبكين مع احتمال حدوث تباطؤ في الاقتصاد العالمي.

وفي الملف نفسه دعا ترامب كبار المشرعين للعودة مرة أخرى إلى البيت الأبيض يوم الجمعة المقبل لجولة جديدة من المحادثات.

والجدير بالذكر أن الديمقراطيون في مجلس النواب الأمريكي يخططون لإجراء تصويت يوم الخميس بشأن حزمة تمويل ومن المتوقع أن لا تتضمن الخمسة مليارات دولار التي طلبها الرئيس دونالد ترامب لبناء جدار على الحدود مع المكسيك.