"الجزارة" تحقق ارباحا اكثر من السمسرة في البورصة

طباعة
ترك السمسار السابق "بات لافريدا" العمل في البورصة وعاد الى سيرة أجداده بالعمل في مجال الجزارة بل ذهب الى اصدار أول كتاب له بعنوان "اللحوم.. كل ما تحتاج لمعرفته عنها" وقدم فيه وصفا تفصيليا عن ذبح الابقار والخنازير والخراف والدجاج ومعه وصفات مميزة عن طريقة طهيها. يطرح كتاب "لافريدا" في الأسواق في الثاني من سبتمبر ايلول القادم وبه ما لا يقل عن 75 وصفة للطهي من بينها وصفات تقليدية خاصة بأسرته وأيضا وصفات لكبار الطهاة منهم "ليديا باستيانيتش" التي تقدم أطباقها على شاشات التلفزيون. وكان الجد الأكبر للسمسار السابق افتتح متجرا للجزارة في مدينة نيويورك عام 1922. ومنذ تولي "لافريدا" إدارة نشاط الأسرة في أوائل التسعينات نجح في أن يطوره الى شركة قيمتها 120 مليون دولار تقدم شرائح اللحم البقري والخنزير والدجاج لما يصل الى 1200 مطعم في شتى أرجاء الولايات المتحدة.