باريس تشهد احتجاجات جديدة بسبب الـ "لا مبالاة من جانب الرئيس"

طباعة

شهدت العاصمة الفرنسية "باريس" احتجاجات جديدة على ما اعتبره المحتجون "لا مبالاة من جانب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون"، واحتشد الآلاف في مدن منها بوردو وتولوز في جنوب غرب فرنسا وروان في شمالها ومرسيليا بجنوب شرق البلاد.

وقد بدأت الاحتجاجات الأخيرة بصورة سلمية لكنها انحرفت عن مسارها لاحقاً.

ومن جهتها بدأت حكومة "ماكرون" العام الجديد بالهجوم على محتجي السترات الصفر ووصفتهم بأنهم من المحرضين الساعين للإطاحة بالحكومة.

وكانت الشرطة الفرنسية قد اعتقلت أحد أبرز شخصيات الحركة الاحتجاجية.