الأسهم الأوروبية تتضرر من تحذير من Societe Generale واحتكاكات مع Huawei

طباعة

تضررت الأسهم الأوروبية من تحذير بشأن الأرباح من بنك Societe Generale واحتكاكات أمريكية مع عملاق التكنولوجيا الصيني Huawei، رغم أن المخاوف تلاشت تدريجيا كما ساعد صعود بورصة وول ستريت المؤشرات على تقليص خسائرها أو الإغلاق على ارتفاع طفيف.

وأنهى المؤشر ستوكس 600 الأوروبي جلسة التداول مرتفعا 0.04%، بعد أن ظل على انخفاض في معظم الجلسة.

وتراجع المؤشر داكس الألماني المثقل بشركات التصدير 0.12%، والمؤشر فايننشال تايمز البريطاني 0.4%.

وجاءت أسهم Societe Generale في مقدمة الخاسرين في القطاع المصرفي ودفعت المؤشر كاك القياسي في بورصة باريس للهبوط 5.6%.

وقال البنك الفرنسي إن نتائجه للربع الأخير من 2018 ستتضرر من أوضاع صعبة في السوق ومبيعات للأصول.

ودفع التحذير مؤشر أسهم القطاع المصرفي الأوروبي للهبوط 1.2%.

وأغلق مؤشر أسهم قطاع السيارات السريع التأثر بالتجارة والذي له انكشاف كبير على كل من الاقتصادين الصيني والأمريكي، منخفضا 0.8%.

وقال رئيس لجنة المالية بمجلس الشيوخ الأمريكي، تشارلز جراسلي إنه يعتقد أن الرئيس دونالد ترامب يميل لفرض رسوم جمركية على السيارات الأوروبية لكسب شروط أفضل في تجارة المنتجات الزراعية.