أمريكا تدفع الاقتراض الحكومي لدول منظمة التعاون الاقتصادي إلى مستوى قياسي جديد

طباعة

قالت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية إن الاقتراض الحكومي في دول منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية من المنتظر أن يصل إلى مستوى  قياسي مرتفع جديد هذا العام لأسباب على رأسها زيادة اقتراض الولايات المتحدة.

وقالت المنظمة التي مقرها باريس في توقعاتها السنوية للاقتراض السيادي إن إجمالي الاقتراض بين الدول الأعضاء في أسواق الديون سيتجاوز 11 تريليون دولار هذا العام، ليتخطى المستوى القياسي السابق البالغ 10.9 تريليون دولار المسجل في 2010.

وقالت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية "بينما زادت الحاجات التمويلية في أعقاب الأزمة المالية في معظم دول المنظمة، فإن الارتفاع الإضافي في الآونة الأخيرة اقتصر على بضع دول، لاسيما الولايات المتحدة".