أسهم أوروبا تصعد من أقل مستوى في أسبوع مع استئناف محادثات التجارة

طباعة

تعافت الأسهم الأوروبية من أدنى مستوياتها في أسبوع بدعم مكاسب أسهم قطاعي التعدين والبنوك ذات الثقل، مع تحول تركيز المستثمرين إلى جولة جديدة من محادثات التجارة بين بكين وواشنطن.

وارتفع المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.7 بالمئة، مدعوما بانتعاش واسع النطاق، بينما زاد المؤشر داكس الألماني الشديد التأثر بالتجارة 0.6 بالمئة والمؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 0.7 بالمئة.

وأبدت الصين تفاؤلها مع استئناف المحادثات التجارية مع الولايات المتحدة، لكنها عبرت أيضا عن غضبها من مهمة للبحرية الأمريكية في بحر الصين الجنوبي المتنازع عليه، مما يلقي بظلاله على فرص تحسن العلاقات بين البلدين.

هذا وارتفع مؤشر قطاع الموارد الأساسية 0.8 بالمئة، ليقود القطاعات الرابحة، مع وصول أسعار خام الحديد الصيني إلى مستوى قياسي بفعل المخاوف من انخفاض المعروض من البرازيل بعد حادث سد.

فيما صعدت أسهم جلينكور وريو تينتو وبي.إتش.بي نحو واحد بالمئة. وكانت البنوك أيضا من أكبر القطاعات الرابحة، حيث صعد سهم بنكو بي.بي.إم 3.3 بالمئة بعد أن كشف البنك الإيطالي متوسط الحجم عن متطلبات رأسمالية حددها البنك المركزي الأوروبي.

ومن بين الأسهم القليلة المنخفضة سهم سميث آند نيفيو الذي هبط 2.6 بالمئة، بعد تقرير بأن الشركة أجرت محادثات لشراء شركة صناعة المعدات الطبية لأمريكية نوفاسيف في صفقة ستزيد قيمتها على ثلاثة مليارات دولار.