النفط يهبط من أعلى مستوى في 2019 متأثرا بمخاوف اقتصادية

طباعة

هبط النفط من أعلى مستوياته للعام 2019 عند نحو 67 دولارا للبرميل، في الوقت الذي بددت فيه مخاوف بشأن تقدم المحادثات التجارية الأمريكية الصينية وتباطؤ الاقتصاد العالمي أثر تراجع الإمدادات.

وساعدت تخفيضات الإنتاج التي تقودها منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) أسعار الخام على الارتفاع أكثر من 20% منذ بداية العام الجاري.

وتظل المخاوف المتعلقة بالطلب هي الدافع الأكبر لانخفاض الأسعار.

وانخفض خام القياس العالمي مزيج برنت 64 سنتا إلى 65.86 دولار للبرميل، بعد أن بلغ أعلى مستوى في 2019 عند 66.83 دولار للبرميل أمس الاثنين. وتراجع الخام الأمريكي 26 سنتا إلى 55.33 دولار للبرميل.

وتُجرى اليوم المزيد من المحادثات بين الولايات المتحدة والصين لحل نزاعهما التجاري. ويقول المتعاملون إنهم حذرون إزاء تكوين مراكز جديدة كبيرة قبل التوصل إلى نتيجة للمحادثات.

وفي تحذير آخر بشأن آفاق الاقتصاد، حذر HSBC، أكبر بنوك أوروبا، من أنه قد يؤجل بعض استثماراته هذا العام مع تحقيقه أرباحا دون المتوقع في 2018 بسبب تباطؤ النمو في الصين وبريطانيا.

وخفضت أوبك الأسبوع الماضي توقعاتها لنمو الطلب العالمي على النفط في 2019 إلى 1.24 مليون برميل يوميا ويعتقد بعض المحللين أن التوقعات قد تنخفض أكثر.