نيكي الياباني ينزل عن ذروة 3 أشهر بفعل تراجع شركات الرقائق والآلات

طباعة


تراجع المؤشر نيكي الياباني مقتفيا أثر الخسائر في سوق الأسهم الأمريكية وبعد أن قلصت بكين هدفها للنمو الاقتصادي مما ألقى بظلاله على الشركات التي لها انكشاف كبير على الصين.

وانخفضت أسهم مصنعي معدات الرقائق أيضا، حث نزل سهم طوكيو إلكترون 2.3 بالمئة وأدفانتست 2.7 بالمئة.

وأغلق نيكي منخفضا 0.4 بالمئة إلى 21726.28 نقطة، ليبتعد المؤشر القياسي عن أعلى مستوى في نحو ثلاثة أشهر المسجل أمس الاثنين.

المؤشر المرتفع 8.4 بالمئة هذا العام سجل الاثنين أعلى مستوياته خلال المعاملات منذ 13 ديسمبر كانون الأول.

وهبط المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.5 بالمئة إلى 1619.23 نقطة مع انخفاض جميع قطاعاته الفرعية الثلاثة والثلاثين عدا ثلاثة.

هذا وخفضت الصين اليوم هدفها للنمو الاقتصادي هذا العام إلى ما بين ستة و6.5 بالمئة، كما كان متوقعا، من حوالي 6.5 بالمئة العام الماضي وسط تحديات متنامية مصدرها الحرب التجارية مع الولايات المتحدة.

وعرضت الصين محفزات جديدة شملت تخفيضات على الضرائب ورسوم الضمان الاجتماعي وزيادات في استثمارات البنية التحتية والإقراض الموجه للشركات الصغيرة.

وتراجعت أسهم الشركات ذات الانكشاف الضخم على السوق الصينية بسبب بيع لجني الأرباح بعد صعودها يوم الاثنين.

وانخفضت أسهم ياسكاوا إلكتريك لأتمتة المصانع 1.5 بالمئة بعد أن قفزت خمسة بالمئة في اليوم السابق.

ونزل سهم فانوك لصناعة الروبوت 1.3 بالمئة بعد أن صعد 3.5 بالمئة يوم الاثنين. وانخفض سهم كوماتسو لصناعة معدات البناء 1.5 بالمئة.