قطر إلى الفضاء مجدداً على متن "سهيل2" في 2016

طباعة
أرست الشركة القطرية للأقمار الصناعية "سهيل سات" مناقصة تصنيع القمر الصناعي الثاني "سهيل2" على شركة ميتسوبيشي الكتريك "مليكو"، وأوضحت أن تشغيل القمر الجديد عالي الأداء بالموقع المداري 26 درجة شرقاً سيكون لتقديم خدمات البث التلفزيوني، الأمر الذي سيعزز من قدرة الشركة على بث محتوى تلفزيوني إضافي متميز عالي الجودى لمشاهدي منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا. وذكرت "سهيل سات" في بيان صحفي أن القمر "سهيل2" سيوفر من خلال سعاته بالنطاقات الترددية "كيه يو" (KU) و "كيه ايه" (KA) خدمات التوزيع التلفزيوني والخدمات الحكومية للشركاء الإستراتيجيين والعملاء التجاريين الذين يقدرون خصائص استقلالية خدمات الاتصالات والبث التلفزيوني ومقاومة التشويش وجودة الخدمة والتغطية الجغرافية الواسعة. كما سيتيح "سهيل2" للجمعية القطرية لهواة اللاسلكي القدرة على الاتصالات الراديوية المدارية التي تربط البرازيل بالهند مباشرة في نفس الوقت، وسيسمح لأعضاء الجمعية بالتحقق وتطبيق معيار البث الرقمي للفيديو الخاص بهم. الجدير بالذكر أن العمل بتصميم القمر الصناعي "سهيل2" بدأ بتاريخ 17 يوليو 2014، وسيستغرق ما يقارب الـ27 شهرًا لاستكمال تصنيعه واختباره، بينما يتوقع أن يتم إطلاقه في نهاية عام 2016 . وبالإضافة إلى تصنيع القمر الصناعي الجديي ستقدم شركة "ميلكو" برنامجاً تدريبياً داخلياً للمهندسين القطريين على تقنيات تصنيع الأقمار الصناعية، وذلك ضمن استمرار استراتيجية "سهيل سات" لتطوير قدرات القوى الوطنية العاملة لديها تماشيًا مع توسيع أسطول أقمارها الصناعية الوطنية. وحسب صحيفة الراية ذكر المدير العام لقسم أنظمة الفضاء في "ميلكو" ياسونوري كاموشي أن الشركة اختارت نموذج DS2000 للأقمار الصناعية ذا الجودة والموثوقية العالية لتصنيع "سهيل2" لصالح الشركة القطرية للأقمار الصناعية "سهيل سات"، مشدداً على ثقته بأن شركة ميلكو ستسهم في نمو صناعة الأقمار الصناعية بدولة قطر من خلال توفير أقمار صناعية عالية الأداء لسهيل سات. يشار إلى أن أول قمر صناعي قطري "سهيل1" تم إطلاقه بتاريخ 29 أغسطس 2013 وتم تدشين خدماته رسميًا بتاريخ 18 ديسمبر 2013 .