الدولار الأسترالي عند أعلى مستوياته في أسبوعين واستمرار الضغط على نظيره الأمريكي بسبب حالة الحذر حيال الاقتصاد

طباعة

بلغ الدولار الأسترالي أعلى مستوياته في أسبوعين وقاد تعافا مقابل الدولار الأمريكي، في حين استمر الضغط على العملة الأمريكية بسبب حالة الحذر حيال الاقتصاد الأمريكي وتوقعات بأن يخفض الفدرالي الأمريكي في اجتماعه أسعار الفائدة.

واستفاد اليورو أيضا من ضعف الدولار، إذ زاد 0.2 بالمئة إلى 1.1347 دولار.

هذا وتتوقع الأسواق أن يتبنى مجلس الاحتياطي الاتحادي لهجة أقل تشددا في اجتماعه هذا الأسبوع، وزادت التوقعات بخفض في سعر الفائدة بعد بيانات لقطاع الصناعة دون التوقعات يوم الجمعة. وهبطت عائدات السندات الأمريكية لأدنى مستوى في عشرة أسابيع.

وهبطت العملة الأمريكية أمام سلة تضم عملات منافسة 0.2 بالمئة إلى 96.408.

وكان الدولار الأسترالي أكبر الرابحين من تراجع نظيره الأمريكية. وزادت العملة الأسترالية 0.5 بالمئة إلى 0.7119 وهو أعلى مستوى في أسبوعين.

ولم يطرأ تغير يذكر على سعر العملة اليابانية حيث بلغت 111.52 ين مقابل الدولار دون أعلى مستوياته في تسعة أيام الذي بلغه يوم الجمعة عند 111.90 ين.

وهبط الإسترليني إلى 1.3278 دولار لكنه لم يكن بعيدا عن أعلى مستوياته في تسعة أشهر الذي حققه الأسبوع الماضي عند 1.3380 دولار.