الين يستفيد مع مواجهة الدولار توقعات بنهج تيسيري للفدرالي الأمريكي

طباعة

ارتفع الين الياباني الثلاثاء 19 مارس، مستفيداً من تأثر الدولار سلباً بالمخاوف بشأن الاقتصاد الأمريكي وتوقعات أن يظهر الفدرالي الأمريكي نهجاً لتيسير للسياسة النقدية في اجتماع هذا الأسبوع.
واستفاد اليورو من ضعف العملة الأمريكية، ليرتفع 0.2% إلى 1.1348 دولار.

وتتوقع الأسواق أن يتبنى الفدرالي الأمريكي لهجة تميل إلى التيسير النقدي حين يعقد اجتماعه هذا الأسبوع، وزادت الرهانات على خفض أسعار الفائدة بعد بيانات أضعف من التوقعات لقطاع الصناعات التحويلية يوم الجمعة.

وانخفض مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة عملات منافسة، 1.3% في الأيام العشرة الأخيرة. وتراجع المؤشر 0.2% إلى 96.41.

وتصدر الدولار الاسترالي العملات المستفيدة من تراجع الدولار الأمريكي. كما أبلى الدولاران النيوزيلندي والكندي بلاءً حسناً.

وصعد الجنيه الاسترليني مقابل الدولار بفضل تراجع العملة الأمريكية بصفة عامة مقابل العملات المنافسة وفي الوقت الذي يترقب فيه المستثمرون بحذر تطورات مفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي قبل أقل من أسبوعين على موعده.

ومقابل الدولار، ارتفع الاسترليني 0.1% إلى 1.3267 دولار. وارتفع الاسترليني لأعلى مستوى في 9 أشهر مقابل العملة الأمريكية إلى نحو 1.34 دولار الأسبوع الماضي وهو منخفض حالياً أقل من 1% عن تلك المستويات المرتفعة.

واستقر الاسترليني بوجه عام أمام اليورو عند 85.55 بنس.