الاتحاد الأوروبي يغرم Google بـ 1.7 مليار دولار لانتهاكها قواعد المنافسة الأوروبية

طباعة

للمرة الثالثة في غضون عامين، يقوم الاتحاد الأوروبي بفرض غرامة على شركة Google  لمكافحة الاحتكار، غرامة قاربت 1.5 مليار يورو (ما يعادل نحو 1.7 مليار دولار)،بسبب ماوصفته المفوضية بفشل Google في حماية شركات الإعلانات الأوروبية من شركات الإعلانات العالمية المنافسة لها نتيجة القيود التي فرضتها الشركة الامريكية على مواقع الويب باستخدام تقنية Adsense الاعلانية الخاصة بها وبكيفية بيع Google للاعلانات.

وبحسب الاتحاد الاوروبي فان الشركة التابعة لالفابت  كانت قد فرضت عقود حصرية على الناشرين مانعة إياهم من إدراج نتائج البحث من منافسيهاوعززت هيمنتها في إعلانات البحث على الإنترنت وحمت نفسها من ضغوط المنافسة من خلال فرض قيود تعاقدية مناهضة للمنافسة على المواقع الإلكترونية للغير. وهذا أمر غير قانوني بموجب قوانين مكافحة الاحتكار في الاتحاد الأوروبي.

Google بدورها اكدت  إجراء تغييرات كبيرة لمعالجة المخاوف الاوروبية، مشيرة إلى أنها ستقوم بإجراء المزيد من التحديثات لإعطاء مساحة أوسع للمنافسين في أوروبا خلال الأشهر القليلة المقبلة وقد تكون Google غير مضطرة إلى اتخاذ أي إجراءات ذات صلة بالغرامة لأنها غيرت الممارسات التي نجمت عنها التهم الأصلية.

هذا وكان الاتحاد الاوروبي قد فرض على Google العام الماضي غرامة قدرها 4.8 مليار دولار على الشركة لهيمنتها على سوق المحمول، وغرامة بـ 2.7 مليار دولار في 2017 لتفضيل خدمات التسوق الخاصة بها على المنافسين.