الذهب يتراجع من أعلى مستوى في 3 أسابيع مع صعود الدولار، والبلاديوم يسجل ذروة جديدة

طباعة

هبطت أسعار الذهب في تعاملات متقلبة، بعدما ارتفعت في وقت سابق من الجلسة إلى أعلى مستوياتها في ثلاثة أسابيع، مع صعود الدولار بفعل بيانات أمريكية جاءت أفضل من المتوقع، بينما سجل  البلاديوم مستوى قياسيا مرتفعا جديدا بفعل مخاوف بشأن الإمدادات.

وانخفض الذهب في السوق الفورية 0.3% إلى 1308.71 دولار للأونصة في أواخر جلسة التداول بالسوق الأمريكي، بعدما صعد في وقت سابق إلى 1320.22 دولار، وهو أعلى مستوياته منذ 28 فبراير/شباط.

لكن العقود الأمريكية للذهب زادت 0.4%، لتبلغ عند التسوية 1307.3 دولار للأونصة.

وارتفع مؤشر الدولار مقابل سلة عملات 0.8% إلى 96.53، وهو ما يجعل الذهب المسعر بالعملة الأمريكية أكثر تكلفة لحائزي العملات الأخرى.

ولامس البلاديوم أعلى مستوى له على الإطلاق عند 1620.52 دولار للأونصة أثناء الجلسة، قبل أن يقلص مكاسبه إلى 0.2% عند 1607.51 دولار. وعزا محللون هذا الصعود إلى القلق من شح في  الإمدادات.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، تراجعت الفضة 0.2% إلى 15.41 دولار للأونصة، بينما هبط البلاتين 0.5% إلى 854.50 دولار للأونصة بعد أن سجل في وقت سابق أعلى مستوى في 3 أسابيع عند 875.15 دولار.