النفط يصعد وسط استمرار تخفيضات المعروض لكن مخاوف الركود تكبحه

طباعة

ارتفعت أسعار النفط مدفوعة بتخفيضات المعروض التي تقودها أوبك والعقوبات الأمريكية على إيران وفنزويلا، لكن المخاوف من ركود محتمل حالت دون مزيد من المكاسب للأسواق.

وكانت العقود الآجلة لخام برنت عند 67.48 دولار للبرميل، مرتفعة 27 سنتا بما يعادل 0.4 بالمئة عن أحدث إغلاق لها.

كما سجلت عقود الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط 59.35 دولار للبرميل، بزيادة 53 سنتا أو 0.9 بالمئة عن التسوية السابقة.

هذا وتستمد أسعار النفط دعما منذ بداية 2019 بفعل جهود منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفائها مثل روسيا، الذين تعهدوا بحجب نحو 1.2 مليون برميل يوميا من المعروض هذا العام لرفع الأسواق.