البلاديوم يواصل هبوطه ويبلغ أدنى مستوى في 5 أسابيع بفعل مبيعات لجني الأرباح

طباعة

تراجعت أسعار البلاديوم إلى أدنى مستوى في أكثر من خمسة أسابيع بعد يوم من تسجيلها أكبر هبوط في أكثر من عامين، إذ دفع القلق حيال الاقتصاد العالمي وارتفاع الدولار المستثمرين إلى بيع المعدن لجني الأرباح.

وانخفض البلاديوم في التعاملات الفورية بنسبة 0.5 بالمئة إلى 1436.26 دولار للأونصة، وهوت الأسعار بنسبة 6.3 بالمئة الأربعاء لتسجل أكبر هبوط في يوم واحد بالنسبة المئوية منذ يناير كانون الثاني 2017.

كما انخفض سعر البلاديوم، الذي يستخدم بكثافة في المحولات التحفيزية في السيارات، بالفعل نحو 190 دولارا من ذروة قياسية بلغها الأسبوع الماضي عند 1620.52 دولار للأونصة.

وبلغ مؤشر الدولار نحو أعلى مستوى في أسبوعين، وواصلت العملة الأمريكية مكاسبها للجلسة الثالثة على التوالي في مقابل سلة من العملات المناظرة، مما يرفع سعر المعادن المقومة بالدولار بالنسبة لحائزي العملات الأخرى.

ولم تشهد أسعار الذهب في التعاملات الفورية تغيرا يذكر إذ سجلت 1311.29 دولار للأونصة، ولامس المعدن الأصفر أدنى مستوى في أسبوع في وقت سابق من الجلسة بسبب ضغوط من ارتفاع الدولار.

كما استقرت أسعار العقود الأمريكية الآجلة للذهب عند 1310.10 دولار للأونصة.

وصعدت الفضة 0.1 بالمئة إلى 15.30 دولار للأونصة في حين ارتفع البلاتين واحدا بالمئة إلى 856.29 دولار للأونصة.