مبيعات التجزئة الأمريكية تهبط على غير المتوقع في فبراير

طباعة

تراجعت مبيعات التجزئة في الولايات المتحدة على غير المتوقع في فبراير/شباط في أحدث علامة على تباطؤ النمو الاقتصادي مع تلاشي عوامل التحفيز التي أفرزتها تخفيضات ضريبية بواقع 1.5 تريليون دولار وزيادة الإنفاق الحكومي.

وبحسب وزارة التجارة الأمريكية، فقد هبطت مبيعات التجزئة 0.2%، إذ حدت الأسر من مشترياتها من الأثاث والملابس والطعام والإلكترونيات والأجهزة ومواد البناء ومعدات العناية بالحدائق.

وجرى تعديل بيانات يناير/كانون الثاني بالزيادة لتظهر ارتفاع مبيعات التجزئة 0.7% بدلا من 0.2%.

وتوقع الاقتصاديون في استطلاع أجرته رويترز أن ترتفع مبيعات التجزئة 0.3% في فبراير/شباط. وزادت مبيعات التجزئة في فبراير/شباط 2.2% على أساس سنوي.

وتأجل صدور تقرير مبيعات التجزئة لشهر فبراير/شباط بسبب الإغلاق الجزئي للحكومة الاتحادية الذي استمر 35 يوما وانتهى في 25 يناير/كانون الثاني.

ومن المقرر صدور تقرير مبيعات التجزئة لشهر مارس/آذار، الذي كان مقررا نشره يوم 16 أبريل/نيسان، في الثامن عشر منه.