مصادر لـ CNBC عربية : إزدان القابضة تعود عن قـرار الخروج من بورصة قطر

طباعة

علمت CNBC عربية أن مجموعة التداول القابضة المالكة لنحو 54% من مجموعة إزدان القابضة القطرية، ستدفع بمقترح إلى مجلس الإدارة يدعم استمرار عمل مجموعة إزدان القابضة بشكلها القانوني والتنظيمي الحالي،كشركة مساهمة عامة العدول عن قرار سابق للمجموعة بالتحول الى شركة خاصة والخروج من سوق المال القطري.
وقال مصدرين مطلعين لـCNBC عربية إن مجلس إدارة "إزدان القابضة" مُنفتح على قرار الإبقاء على الشكل القانوني والتنظيمي للشركة ، والعودة عن قرار الخروج من بورصة قطر،وكشف المصدر عن أن مجلس الإدارة سيدعو خلال الأيام القليلة المقبلة إلى عقد اجتماع للجمعية العامة غير العادية للتصويت على قرار استمرار الوضع القانوني والتنظيمي للمجموعة وبالتالي البقاء في بورصة قطر.
وأوضح المصدر أن استجابة مجلس إدارة "ازدان القابضة" لقرار البقاء في بورصة قطر،يأتي انسجاماً مع رغبة الأعضاء المؤسسين وعدد كبير من المساهمين، وإلى إنتفاء الأسباب المتعلقة بقرار التحول الى شركة خاصة، إلى جانب المؤشرات الاقتصادية والمالية المشجعة التي يبديها الاقتصاد القطري، والنمو المضطرد في قطاعي البناء و العقار في الدولة.

وكانت الجمعية العامة غير العادية لمجموعة إزدان القابضة قد وافقت في شهر أيار/مايو 2017 على تحويل الشركة الى مساهمة خاصة، وفوضت مجلس الإدارة بتعيين مقيِّمين لإعداد بيان مالي بأصول الشركة وخصومها والقيمة التقريبية لها مع بيان القيمة العادلة للسهم تمهيدا للخروج من بورصة قطر.

هذا وتأسست مجموعة ازدان القابضة في العام 1960 كشركة عقارية عائليـة، وتحولت إلى شركة مساهمة عامة في العام 2008 ، وطُرحت أسهمها للتداول في بورصة قطر في ذات العام، برأسمال مصرح ومدفوع قدره 26.5 مليار ريال.
يُذكر أن مجموعة ازدان القابضة قامت خلال العامين الماضين بعملية إعادة هيكلة كبيرة أدت إلى دمج العديد من الشركات التابعة والتخارج من بعض الشركات الزميلة وإلغاء عدد من الإدارات والأقسام نتج عنها خفض في أعداد العاملين بالمجموعة وتراجع في اجمالي المصاريف الإدارية والعمومية.
وتعتبر مجموعة إزدان القابضة ثاني أكبر شركة في العالم العربي من حيث ( رأس المال ) خلف شركة سابك السعودية،و تدير أصول بقيمة 50 مليار ريال بنهاية ديسمبر 2018.