نمو الوظائف الأمريكية يتسارع في مارس لكن ارتفاع الأجور يتباطأ

طباعة

تسارع نمو الوظائف الأمريكية في مارس/آذار من أدنى مستوى في 17 شهرا، في الوقت الذي عززت فيه الأحوال الجوية التي شهدت اعتدالا أكبر النشاط في قطاعات مثل البناء، مما قد يهدئ أكثر المخاوف بشأن حدوث تباطؤ حاد في النمو الاقتصادي في الربع الأول من العام الجاري.

لكن يظل نمو الوظائف دون الوتيرة القوية التي سجلها في 2018 بفعل تفاقم نقص العمال والتأثيرات المستمرة من تدهور أوضاع السوق المالية في بداية العام.

كما يظهر تقرير وزارة العمل الأمريكية، الذي يحظى بمتابعة وثيقة، أيضا تعديلا متوسطا بالرفع للمكاسب الهزيلة التي سجلتها الوظائف في فبراير/شباط.

وزاد عدد الوظائف في القطاعات غير الزراعية الأمريكية 196 ألف وظيفة الشهر الماضي.

وجرى تعديل بيانات فبراير/شباط بالرفع بوتيرة متوسطة لتظهر ارتفاع عدد الوظائف بمقدار 33 ألف وظيفة بدلا من التقديرات السابقة البالغة 20 ألف وظيفة.

والمكاسب التي حققتها الوظائف في فبراير/شباط هي الأصغر منذ سبتمبر/أيلول 2017.

وكان خبراء اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم قد توقعوا زيادة الوظائف بمقدار 180 ألف وظيفة الشهر الماضي.

وزاد متوسط الأجر في الساعة 4 سنتات أو 0.1% في مارس/آذار إلى 27.70 دولار، بعد أن قفز 0.4% في فبراير/شباط، مما قلص معدل الزيادة السنوية في الأجور إلى 3.2% من 3.4% في فبراير/شباط وهي أكبر زيادة منذ أبريل/نيسان 2009.

وظل معدل البطالة دون تغيير عند 3.8% في مارس/آذار، قرب المعدل البالغ 3.7% الذي يتوقع مسؤولون في مجلس الاحتياطي الفدرالي أن تصل إليه بحلول نهاية العام.