الذهب يتراجع بفعل قوة الدولار لكن ضعف الأسهم يحد من الخسائر

طباعة

انخفضت أسعار الذهب مع صعود الدولار لكن المعدن الأصفر ظل قرب أعلى مستوى في أسبوعين الذي سجله في الجلسة السابقة مع هبوط الأسهم نتيجة مخاوف بشأن النمو العالمي والتوترات التجارية بين الولايات المتحدة وأوروبا.

هذا وانخفض الذهب في المعاملات الفورية 0.2 بالمئة إلى 1302.36 دولار للأونصة بعدما لامس أعلى مستوى منذ 28 مارس آذار عند 1306.09 دولار في الجلسة السابقة.

وفقد الذهب في العقود الأمريكية الآجلة 0.2 بالمئة ليهبط إلى 1306 دولارات للأونصة.

وفيما صعد الدولار قليلا أمام منافسيه الرئيسيين، أبقى تراجع الأسهم الآسيوية عن أعلى مستوياتها في ثمانية أشهر الذهب فوق مستوى المقاومة الرئيسي عند 1300 دولار.

والدولار القوي يرفع تكلفة الذهب للمستثمرين حاملي العملات الأخرى.

كان قد هدد الرئيس الامريكي دونالد ترامب بفرض رسوم على منتجات من الاتحاد الأوروبي بقيمة 11 مليار دولار ليفتح جبهة جديدة في حربه التجارية العالمية.

وتفاقم قلق المستثمرين بفعل خفض صندوق النقد الدولي الثلاثاء توقعات النمو الاقتصادي العالمي للعام 2019 وحذر من تباطؤ أكبر للنمو.

وعلى صعيد المعادن النفيسة الأخرى، زاد البلاتين نحو 0.3 بالمئة إلى 889.55 دولار للأونصة، وكان قد لامس أعلى مستوى منذ مايو أيار 2018 عند 914.74 دولار الاثنين.

فيما استقر البلاديوم عند 1388.75 دولار للأونصة بينما نزلت الفضة 0.2 بالمئة إلى 15.18 دولار.