ضغوط الأسعار تدفع الكرونة النرويجية لأعلى مستوى في 5 أشهر أمام اليورو

طباعة

ارتفعت الكرونة النرويجية إلى أعلى مستوياتها في خمسة أشهر مقابل اليورو بعد بيانات تضخم أقوى من التوقعات مما يثير توقعات لقيام البنك المركزي بزيادة أخرى في أسعار الفائدة خلال الأشهر المقبلة.

وبلغ مؤشر أسعار المستهلكين الأساسي 2.7 بالمئة في مارس آذار مقارنة مع توقعات السوق البالغة 2.5 بالمئة، مما يدعم الرأي القائل بأن التضخم في الأجل القريب يظل قويا في اقتصاد يستفيد أيضا من ارتفاع أسعار السلع الأولية.

وارتفعت الكرونة، إحدى العملات الأفضل أداء مقابل الدولار واليورو منذ بداية العام، نحو نصف بالمئة.

ومقابل اليورو، صعدت الكرونة إلى 9.5850 لليورو، وهو أقوى مستوياتها منذ منتصف نوفمبر تشرين الثاني 2018.

وظلت المعنويات في السوق ضعيفة عموما، إذ أُضيف اندلاع مواجهة بين الولايات المتحدة وأوروبا إلى نقاط الانفجار العالمية المحتملة بشأن التجارة بما في ذلك المفاوضات بين الصين والولايات المتحدة.

ومقابل سلة من العملات الرئيسية المنافسة، استقر مؤشر الدولار عند 96.943.